الحالة الجوية على المملكة السعودية خلال الايام القادمة

ما زالت الأمطار الموسمية الصيفية تهطل على مرتفعات المناطق الجنوبية الغربية من المملكة السعودية وصولاً في كثير من الأحيان الى مرتفعات الطائف في منطقة مكة. وقد اثرت الأمطار خلال اليومين الماضيين على أجزاء من منطقة مكة المكرمة وبعض مناطق جنوب المدينة المنورة, هذا وطالت السحب الرعدية صحراء الربع الخالي وجنوب منطقة الرياض. الصور الخاصة بالتقاط اشارات البروق توضح السحب الرعدية التي أثرت على تلك المناطق المأخوذة من ساعة مختارة من يوم أمس السبت

العواصف الرعدية التي أثرت على مناطق متفرقة من المملكة

 

خرائط توقعات البروق من النموذج الأوروبي تظهر استمرار فرص هطول الأمطار المترافقة بالعواصف الرعدية على المرتفعات الجنوبية الغربية وتشمل مرتفعات عسير والباحة وجازان حتى نهاية الأسبوع الحالي على الأقل, مع تراجع فرص وصول الزخات المطرية لمناطق أوسع من منطقتي مكة والمدينة كما حصل خلال اليومين الماضيين. هذا ويتوقع أن تنشط الرياح

توقعات اشارات البروق من النموذج الاوروبي

الغربية/شمالية الغربية على فترات خلال الأسبوع على سواحل البحر الأحمر ومكة والمدينة التي قد تعمل على اثارة الغبار والأتربة بإذن الله.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

وبالانتقال شرقاً, ومع استمرار تأثير المنخفض الحراري الموسمي هناك, تهب رياح البوارح الشمالية على أجزاء من جنوب شرق العراق والكويت وحفر الباطن والشرقية في المملكة العربية السعودية التي تؤثر بأجواء مغبرة على تلك المناطق مع تدني لمستوى الرؤية الأفقية أيام الاثنين والثلاثاء.

الاجواء المغبرة المتوقعة يوم الاثنين

ويرجع نشاط رياح البوارح الى اختلاف الضغط الجوي ما بين شرق البحر المتوسط وشمال شرق الجزيرة العربية ذو الضغط الجوي المرتفع وبين المناطق الجنوبية ذات الضغط المنخفض, وبسبب الانحدار الواضح في قيم الضغط الجوي فتهب الرياح من مناطق الضغط الجوي المرتفع الى مناطق الضغط الجوي المنخفض. بامكاننا ملاحظة أن خطوط الايزوبار دائماً ما تكون متقاربة جنوب شرق العراق والكويت وشمال شرق السعودية لذلك تكون سرعة الرياح هناك دائماً اعلى في مثل هذه الانظمة الجوية.

تقارب واضح لخطوط الايزوبار تعني سرعة رياح أعلى

Comment