ماكونو …. يضرب بقوة ظفار وشرق اليمن يوم الجمعة

تشكلت قبل عدة أيام حالة من الإضطراب الجوي في شمال المحيط الهندي تطورت لاحقاً الى عاصفة استوائية الى أن وصلت تصنيف إعصار من الدرجة الأولى مع ظهر يوم الأربعاء –أطلق عليه مسمى ماكونو- مع ظهور واضح لـ “عين” الإعصار.

وبدأت اولى تأثيرات الاعصار ماكونو على جزيرة سقطرى بأمطار متفاوتة الشدة أثرت على معظم أنحاء الجزيرة ونشاط للرياح وارتفاع موج البحر, حيث أدى ذلك الى ارتفاع منسوب المياه في الطرق وغرق بعض المنازل والسيارات. وبتوقع بإذن الله أن يستمر تأثير الإعصار ماكونو على جزيرة سقطرى يوم غد الخميس جالباً المزيد من الأمطار والرياح.

ماكونو يتطور بالتحرك شمالاً

ومع ساعات صباح يوم الخميس يبدأ ماكونو الاشتداد والتطور الى الدرجة الثانية, و يتحرك نحو الشمال لتبدأ أطراف السحب الماطرة المرافقة له بالتأثير على المناطق الجنوبية من محافظة ظفار والجنوبية الغربية من محافظة الوسطى في سلطنة عمان وتكون الأمطار متوسطة في المجمل قد تغزر أحياناً وتترافق بالرعد والبرق على فترات بإذن الله.

الجمعة… جدار عين الإعصار يضرب صلالة

ومع استمرار تحرك ماكونو شمالاً ومروره في مياه دافئة, التي تمثل الوقود المغذي للأعاصير, يشتد ماكونو بشكل أكبر ويتمركز قبالة الساحل الجنوبي لسلطنة عمان. ولذلك يشتد تأثير ماكونو على المناطق الجنوبية من محافظة ظفار, تشمل صلالة التي يتوقع أن تتأثر بجدار عين الاعصار خاصة مع ساعات المساء والليل ,والذي يعتبر أعنف أجزاء الاعصار من أمطار ورياح والحاق الاضرار, ومربات ووادي السدح وحضرم والشويمية, وتهطل أمطار شديدة الغزارة بشكل متواصل تترافق العواصف الرعدية والرياح الشديدة وارتفاع كبير في موجات البحر يصل الى 10 متر. لذلك يحذر من تشكل السيول وارتفاع منسوب المياه في الطرقات وغرق المنازل القريبة من الشواطئ و ما تسببه الرياح الشديدة من أضرار مادية. كما وتطال الأمطار بحدة متوسطة المناطق الداخلية من محافظة ظفار وأجزاء من المحافظة الوسطى تترافق بالعواصف الرعدية.

كما وتهطل الأمطار الغزيرة المترافقة بالعواصف الرعدية محافظة المهرة في اليمن خصوصاً المناطق والسواحل الشرقية منها, تشمل جاذب والفتك والفيدمي وحبروت العديد من المناطق الواقعة شرقاً وتترافق بالرياح الشديدة وارتفاع مستوى موج البحر.

جدار عين الاعصار يضرب صلالة

يتمركز الاعصار قبالة سواحل عمان يوم الجمعة

 

 

  landfall فجر وصباح السبت يدخل الاعصار اليابسة

ومع ساعات فجر وصباح السبت يعبر الاعصار اليابسة ما بين الحدود العمانية-اليمنية, وبسبب انقطاع الوقود الرئيسي للإعصار وهي المياه الدافئة وقوة الاحتاك من سطح اليابس surface friction,  يتراجع قوة الإعصار ماكونو ويتحول الى عاصفة استوائية. لكن هذا لا يعني تراجع قوة غزارة الأمطار على المناطق الجنوبية من محافظة ظفار وشرق اليمن و المصاحبة بالرياح القوية, فيتوقع أن تستمر تلك الأحوال الجوية بالتأثير على تلك المناطق وتبقى التحذيرات التي وضعت سابقاً قائمة.

عاصفة استوائية

 

 

وفي النهاية, فإن كميات الأمطار المتوقعة حتى مساء يوم السبت تقدر بمئات الميليمترات وهذا يعني أن تلك المناطق ستتلقى كميات كبيرة من الأمطار في أيام معدودة تعادل سنوات من “معدل” كميات الأمطار التي تهطل عادة هناك.

 

مئات المليمترات في أيام معدودة

Comment