كيف تُنتج العواصف الرعدية رياحاً قوية؟

بالإضافة إلى البروق والأمطار الغزيرة والبرد, غالباً ما تنتج العواصف الرعدية الشديدة رياحاً قوية. في بعض الأحيان, تكون هذه الرياح قوية بدرجة كافية لإحداث أضرار جسيمة. ما الذي يسبب هذه الرياح العاصفة في العواصف الرعدية؟ كيف تتحول التيارات الهوائية داخل العاصفة الرعدية إلى رياح قوية جداً؟

العواصف الرعدية بحد ذاتها هي مجرد عبارة عن تيارات من الرياح تتحرك للأعلى (تيارات هوائية صاعدة) والى الأسفل (تيارات هابطة) وتيارات هوائية تتحرك حول هذه العواصف الرعدية. تيار الهواء الصاعد –الرطب- هو الذي يبرد ويتكاثف مع ارتفاعه الى الاعلى مما ينتج عنه تكون العاصفة الرعدية. ومع نضوج العاصفة الرعدية (والتي تصل لمرحلة تعرف بالـ “النضوج”) ويبدأ هطول الأمطار يتطور تيار من الهواء يهبط الى الأسفل, ومع وصوله الى الاسفل يصطدم بسطح الارض. عندما يحدث ذلك, فإنه ينتشر حول العاصفة الرعدية. يعد انتشار الهواء الهابط من السحب الرعدية بعد اصطدامه بسطح الأرض وانتشاره أحد أسباب أن الرياح العاصفة غالباً ما تصاحب العواصف الرعدية.

الهواء البارد يتحرك إلى الأسفل ويضرب الأرض, مما ينتج غالبًا رياح قوية. لاحظ كيف ينحني عمود المطر في هذه العاصفة عند القاعدة مما يشير إلى الانتشار الهواء نحو الخارج .

حادثة “الرافعة” الشهيرة في الحرم المكي, والتي سقطت بفعل الرياح الشديدة المرافقة للعواصف الرعدية

 

السبب الثاني للرياح العاصفة التي تصاحب العواصف الرعدية يرتبط ارتباطاً وثيقا مع الأول. عندما تسقط الأمطار (الرطوبة) من خلال الهواء الجاف غير المشبع سابقاً, يبرد هذا الهواء من خلال التبريد التبخيري (حيث بعض الأمطار الهاطلة من السحب قد تتبخر وتعمل على تبريد الهواء المحيط). يصبح الهواء البارد الآن أثقل وأكثف من البيئة المحيطة به ويتحرك نحو الأسفل. تتسارع  تيارات الهواء البارد في الاتجاه نحو الأرض وسيصل في النهاية هذا الهواء البارد إلى الأرض وينتشر بسرعة. يمكن أن تساعد هذه الظاهرة في زيادة قوة الرياح الهابطة, والتي قد تكون شديدة جداً والتي يمكن أن تسبب أضراراً كبيرة, خاصة في السحب الرعدية الجافة.

رياح قوية تكشف بناء الكعبة المشرفة دون كسوة

في الحالات القصوى, يؤدي مزيج العوامل المذكور أعلاه إلى رياح عاصفة جداً يمكن أن تصبح مدمرة. تم تسجيل عواصف رعدية تتجاوز سرعة الهواء بها الـ 161 كم/الساعة وهذا أمر قد لا يحدث عادة الا في التورنيدو (أو ما يعرف في البلاد العربية “الأعاصير القمعية”). وفي النهاية أنصحكم بقراءة هذين  الموضوعين على المدونة(هنا) و (هنا), لما فيهم من شرح مفيد جداً عن العواصف الرعدية

Comment